البحث
إعلان
التقويم
« أكتوبر 2017 »
أح إث ث أر خ ج س
1 2 3 4 5 6 7
8 9 10 11 12 13 14
15 16 17 18 19 20 21
22 23 24 25 26 27 28
29 30 31        
التغذية الإخبارية

مدارس بغداد الحنبلية - مدرسة ابن الشمحل

 

(مدرسة ابن الشمحل)

بنى هذه المدرسة أبو القاسم عمر بن ثابت ابن الشمحل الحنبلي سنة 556هـ وافتتحت في 11 ربيع الثاني من نفس العام في اكبر محلة في الجانب الشرقي لبغداد وهي المأمونية حيث نشأت هذه المحلة حول القصر الذي سكنه المأمون عبد الله ابن هارون الرشيد وتقع هذه محلة اليوم في كل من محلة الدهانة والصدرية وسراج الدين والهيتاويين والقشل .


مدرسوها
1- الشيخ أبو حكيم إبراهيم بن دينار بن احمد بن الحسين بن حامد بن إبراهيم النهرواني الرزاز ولد سنة 480هـ ومات سنة 556هـ 
سمع الحديث
من ابي الخطاب الكلوذاني 
من ابي الحسن العلاف
وابن ملة
وتفقه على ابي سعد حمزة صاحب ابي الخطاب الكلوذاني

وكانت له مدرسة أخرى بمحلة باب الازج (محلة باب الشيخ اليوم) وكان يقيم فيها .


أشهر تلامذته:
وممن انتفع بعلم الشيخ ابو الحكيم أبو الفرج ابن الجوزي والسامري صاحب المستوعب .


صفاته :
قال ابن القطيعي: سمعت ابن الجوزي يقول: كان الشيخ أَبُو حكيم تاليا للقرآن. يقوم الليل ويصوم النهار، ويعرف المذهب والمناظرة، وله الورع العظيم. وكان يكتب بيده، فإذا خاط ثوبا فأعطى الأجرة مثلا قيراطا، أخذ منه حبة ونصفا ورد الباقي، وقال: خياطتي لا تساوي أكثر

وذكر ابن الجوزي في المنتظم بعض من صفاته حيث قال (وكان عالما بالمذهب والخلاف والفرائض وقرأ عليه خلق كثير ونفع به وأعطى المدرسة التي بناها ابن الشمحل بالمأمونية وأعدت درسه فبقي نحو شهرين فيها وسلمت بعده إلي فجلست فيها للتدريس وله مدرسة بباب الأزج كان مقيما بها فلما احتضر أسندها إلي وكان يضرب به المثل في التواضع وكان زاهدا عابدا كثير الصوم وقرأت عليه القرآن والمذهب والفرائض) .


وفاته :
قال ابن الجوزي: فكنت دائما أترقب صحة هذا، ولا أفاوضه في ذكره لئلا أنعي إليه نفسه، فمرض رحمه الله عليه اثنين وعشرين يوما.
وتوفي يوم الثلاثاء بعد الظهر 3 عشر جمادى الآخرة سنة هـ، فكان مقتضى حساب منامه أن يبقى له سنة، ودفن رحمه الله قريبا من بشر الحافي رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ (في الحربية قرب الامام احمد وهي الان تعرف بالكاظمية).

2- جمال الدين أَبُو الفرج، المعروف بابن الجوري، شيخ وقته، وإمام عصره. الحافظ المفسر، الفقيه الواعظ، الأديب
نسبه: عبد الرحمن بن علي بن محمد بن علي بن عبيد الله بن عبد الله بن حمادى بن أحمد بن محمد بن جعفر بن عبد الله بن القاسم بن النضر بن القاسم بن محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمد بن أَبِي بَكْرٍ الصديق رضي الله عَنْهُ القرشي التيمي البكري البغدادي .


مولده:
ولد ابن الجوزي في درب حبيب باب نهر المعلى في بغداد سنة 510 وقيل غير ذلك وتوفي سنة 596هـ
مصنفاته (تلبيس ابليس /صفة الصفوة/ الوفاء باحوال المصطفى/المنتظم في تاريخ الملوك والأمم /اعمار الاعيان /الموضوعات من الأحاديث المرفوعات/زاد المسير في علم التفسير وغيرها من المصنفات .


ثناء العلماء فيه :
نقل ابن رجب عن الإمام ناصح الدين بن الحنبلي الواعظ في حق ابن الجوزي (ولمذهب أحمد منه ما لصخرة بيت المقدس من المقدس.)

وذكره الحافظ ابن الدبيثي في ذيله على تاريخ ابن السمعاني، فقال: شيخنا الإمام جمال الدين بن الجوزي صاحب التصانيف في فنون العلم: من التفاسير، والفقه، والحديث، والوعظ، والرقائق، والتواريخ، وغير ذلك. وإليه انتهت معرفة الحديث وعلومه. والوقوف على صحيحه من سقيمه.

وقيل أيضا (يحضر مجلسه مائة ألف أو يزيدون. لا يضيع من زمانه شيئا، يكتب في اليوم أربعة كراريس، ويرتفع له كل سنة من كتابته ما بين خمسين مجلدا إلى ستين.) والناظر في سيرة ابن الجوزية سيرى ان فيها العجائب .


فقهاء المدرسة
هبة الله بن عبد الله بن هبة الله بن محمد السامري، ثم البغدادي الحريمي
ثم الأزجي، الفقيه الواعظ أَبُو غالب بن أبي الفتح: سمع من أبي البدر الكرخي، سنة ثمان وثلاثين وخمسمائة. ومن سعد الخير الأنصاري، ويوسف بن عمر الحربي. وتفقه في المذهب، وأفتى، وتكلم في المسائل، ووعظ. وكان مقيما بمدرسة أبي حكيم، ولازم أبا الفرج بن الجوزي.
قال القادسي: كان فقيها مجودا، واعظا، خيرا، دينا، وحدث. وسمع منه ابن القطيعي، وروى عنه ابن خليل في معجمه.
وتوفي سنة 598هـ ودفن في مقبرة الإمام أحمد، قريبا من بشر الحافي، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ أجمعين.


مدة بقاء المدرسة:
يرجح الدكتور عماد عبد السلام رؤوف ان مدة بقاء هذه المدرسة عامرة هي الى نهاية القرن السادس الهجري وان عدد مدرسيها هما اثنان أبو حكيم النهرواني وابن الجوزي رحمها الله تعالى .

 


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ينظر /المنتظم في اخبار الملوك والامم /وذيل طبقات الحنابلة /ومدارس بغداد في العصر العباسي

كتبه : أحمد آل ناصر النعيمي
2/ محرم/1439 هجرية
2017/9/22 ميلادية

التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق